أخبار فنيةمميز

"مسافة أمان" العمل الذي أعاد قيس الشيخ نجيب إلى سوريا

يستعد الفنان قيس الشيخ نجيب لبدء تصوير مشاهده في “مسافة أمان”، المسلسل الذي أعاده للعمل في سوريا بعد سنوات من الغياب، وهو من إخراج الليث حجو عن نص للكاتبة ايمان سعيد وتنتجه شركة إيمار الشام.

 

و صرح قيس لـ “بوسطة” على هامش المؤتمر الصحافي الذي عقد للإعلان عن العمل بأنه يلعب شخصية “يوسف” وهو فنان تشكيلي تخرج من كلية الفنون الجميلة يحمل حلماً ومشروعاً فنياً كبيرين، إلا أنه يصطدم بالواقع خلال الحرب فيصاب بالإحباط، كما يواجه مشاكل في بعض العلاقات التي تربطه بالناس القريبة منه بالإضافة لتعرضه لصدمة عاطفية، كل ذلك يتسبب بتراجع مشروعه الفني ويؤثر على طموحاته، فينتقل للعمل بالتجارة لأن حلمه أكبر من الواقع المعاش.

 

وفي السياق ذاته أكد قيس أن طبيعة الشخصية جذبته كثيراً لأنها تعبر عن واقع أغلب الشباب السوريين الذي عاش هذه المرحلة، كما لامسته بشكل شخصي، مبيناً أنه يسعى دائماً لتجسيد أدوار مختلفة دون أن يكرر نفسه، وتوقع أن تكون هذه الشخصية إضافة له كممثل.

وتمنى الفنان السوري الذي غاب سبع سنوات عن العمل في بلده تمنى  منذ زمن منتظراً أن يصبح الظرفان الفني والإنتاجي مناسبين، سيما أنه عرضت عليه بعض الأعمال التي لم تكن بالسوية المطلوبة، وأضاف “الجمهور كان يطالب بعودتي وهذا شيء يعز على قلبي، إنها رغبتي بالأساس”.

 

هذا ورأى صاحب شخصية يوسف أن ظروف العمل الحالي الذي يخوضه تدفع للعودة، إذ يوجد نص جميل يعايش الواقع بطريقة جميلة “تمنيت المشاركة في عمل يعبر عن الواقع السوري” ويسلط الضوء على حالات اجتماعية مختلفة موجودة بسورية، ويديره مخرج كبير وشركة إنتاج جديدة تحرص على تقديم عمل متميز ينافس كل أعمال الدراما العربية، وتوجد فيه مجموعة كبيرة من النجوم والأسماء العريقة والمتميزة. وتوقع أن يكون “مسافة أمان” من أهم الانتاجات السورية للموسم الرمضاني المقبل.

 

قيس الذي خاض العام السابق تجربة كوميدية مع ماغي بو غصن عبر مسلسل “جوليا” يذهب بـ “مسافة أمان” إلى نمط مختلف تماماً ومستوحى من الواقع المعاش، وعن ذلك يقول: الجمهور شعر بالمفاجئة بعد أن تابعني بالكوميدي وعموماً الانطباعات كانت إيجابية ولا يخلو الأمر من بعض الانتقادات، لكن أنا أحب خوض جميع التجارب والمغامرة وأستمتع بالعمل وأبحث دائماً عن التجديد كي أكسر الإطار الذي قد يوضع الممثل بداخله.

وقد كشف  بأنه لا يحبذ فكرة الثنائيات على وجه العموم رغم الصدى الذي حققه تعاونه مع ماغي بو غصن في عدة أعمال تختلف بمضمونها وهي “جوليا”، “ياريت”، و “مدرسة الحب”، مؤكداً أنه لا يمانع من تقديم أي ثنائية مع أي ممثلة في حال قدمهما العمل بشكل جديد وبإطار جديد وبمنحى درامي مختلف، بينما علق قيس عن منعه من المشاركة في مسلسل “قناديل العشاق” من قبل نقابة الفنانين عام 2016 مؤكداً أنه لا يعرف تماماً ما الذي حدث حينها لكن حصل بعض اللغط والمشاكل وشعرت بأن الموضوع غير ميسر وقررت الانسحاب، “لكن اليوم الأمور تسير على ما يرام وليس هناك أي عوائق”.

من ناحية أخرى يتابع قيس الشيخ نجيب تصوير مشاهده بأحد أدوار بطولة مسلسل “حرملك” رافضاً الإفصاح عن أي تفاصيل تتعلق بالعمل بناء على طلب شركة كلاكيت المنتجة ومكتفياً بقول “برأيي التجربة مميزة جداً”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق