مميزويكبيديا فن

قناة لنا تُعيد ذاكرة السوريين إلى ما قبل الأزمة

من  أهم القنوات المتخصصة في الدراما السورية المقربة من قلب الجمهور، قناة “لنا” السورية التي انطلقت في الموسم الرمضاني الماضي، إذْ طرحت القناة نفسها كقناة مختصة بإعادة إحياء الدراما السورية، وعرضت على مدار الأربع وعشرين ساعة، مسلسلات سورية قديمة ذات شعبية كبيرة من قبل الجمهور السوري على الأخص، والجمهور العربي عموما، وأعمال جديدة أيضاً عُرضت لأول مرة مثل “الواق واق” و “سايكو” و لوحات “ببساطة”و غيرهم على شاشة لنا.

هذا وتعتبر قناة “لنا” بعيدة كل البعد عن الأخبار السياسية والاقتصادية، خاصةً أنها عرضت العديد من الأعمال التي شارك فيها جميع الفنانين، إضافة إلى عدم اجتزاء أي مشاهد من الأعمال الدرامية القديمة، حيث بدأت ببث فقرات وبرامج قصيرة كفواصل بين المسلسلات، من ضمنها برنامج “ذكريات” الذي يتناول في كل حلقة سيرة حياة نجم من نجوم العالم العربي خلال القرن الماضي، و فقرة “خبار وسرار” التي تقدم أخبار المشاهير بشكل عام، بالإضافة إلى برنامج “منقدر” الذي يقوم بتقديمه علي بوشناق، والهدف منه هو إعطاء دفعة أمل للشباب الذين حطمت الحرب أحلامهم.

 

وأضافت القناة عدد من البرامج الأسبوعية فكان البرنامج الأول “فيه أمل” مع الممثلة السورية “أمل عرفة”، وبرنامج الإعلامية اللبنانية رابعة الزيات “لنا مع رابعة ” الذي صوّر بعدة محافظات سورية في الساحات وبين الشعب، و تبعه أيضاً برنامج “قصة حلم”، وكان للفنان القدير أيمن زيدان دور هام في برنامج “سيبيا” هو برنامج حواري يتواصل مع أشخاص عاديين تجاوزا السبعيين من العمر ومن بلدان مختلفة لينقلوا ذاكرة مكان أو ذاكرة جيل.

 

يُشار إلى أن قناة “لنا” متخصصة بالدراما ستكون أول قناة سورية خاصة في هذا المجال، إذ لا يوجد سوى قناة دراما واحدة وهي إحدى قنوات التلفزيون الوطني (سوريا دراما).

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق