أخبار فنيةمميزموسيقى

شمس ميادة حناوي تشرق في المغرب العربي من جديد

عامر فؤاد عامر

وقفت “مطربة الجيل” ميادة حناوي على خشبة مسرح مهرجان “موازين” الدورة 18 في المغرب العربي، لتحيّ روح المهرجان بمجموعة من أجمل أغنياتها الطربيّة، فشدت منها: الحبّ اللي كان، سيدي أنا، أنا بعشقك، هي الليالي كده، وحبينا وتحبينا.


أعادت ميادة بليلةٍ غنائيّةٍ الفنّ العربي الأصيل مكانه الطبيعي، فارتدت الزيّ المغاربي، وأشرقت مع ألحان أغنياتها الفاتنة، وكأنها تعيشُ مرحلة ثمانينات القرن الماضي بألقها وجمالها، وبادلها الجمهور المغربي بطاقةٍ من المحبّة والحماس الذي دام ساعاتٍ دوى صداها كلّ أرجاء دول المغرب العربي.

يذكر أن ميادة حناوي أوصلت خلال المؤتمر الصحفي رسالتها السوريّة للشعب المغربي فقالت: “إن الشعب السوري يكنّ للمغربي المحبّة والاحترام والتقدير، ومهما تباعدت بيننا المسافات يبقى لهذه المحبّة حضورها، بدليل قدومي إليكم للمشاركة في مهرجان موازين”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق