أخبار فنيةمميز

رشا شربتجي تؤكد أن تركيزها على الأعمال العربية المشتركة يعود سببه إلى النصوص

أوضحت المخرجة السورية  رشا شربتجي أن تركيزها مؤخراً على إخراج الأعمال العربية المشتركة يعود سببه إلى النصوص، “أنا أختار النص الأفضل بين النصوص التي تُعرض عليّ، كما الشركة الأفضل التي تساهم في إنتاج مادة فنية جيدة وتوزيع جيد للعمل”، ونوهت إلى أن الكثيرين يسألونها عن سبب عدم إخراجها أعمال سوريّة، وتجيب بأن الفن لا عنصرية فيه ولا حدود، مضيفةً “لو تلقيتُ عرضاً من شركة إنتاج سوريّة لعمل يتميّز بنص قوي لما كنت ترددت بقبوله، ولكن العروض المشتركة أفضل فنياً”.

شربتجي التي تستعد لبدء تصوير جزء ثانٍ من مسلسل “#ما_فيي” في الفترة المقبلة، أشارت في حوار لها مع جريدة “الراي” إلى أنه ليس من الممكن الرد بالمطلق عما إن كانت أعمال الأجزاء مشروعاً جيداً أم لا، “بعض الأعمال قُدّمت على شكل أجزاء وكانت الأجزاء اللاحقة أفضل من الجزء الأول، والعكس صحيح أيضاً”، أما على المستوى الشخصي فقد أكدت على أنها مع تقديم مشاريع جديدة سنوياً، وعقبت: “لكن بعض المشاريع تتحمل أن تكون من أجزاء عدة، لأن هناك ما يُقال فيها، ويمكن اللعب على الفكرة والأحداث”، منوهة إلى أن حبّ الجمهور لمسلسل “ما فيي” والإقبال على مشاهدته، “ولأنه يتحمّل فتح خطوط جديدة” هو ما دفعهم إلى اتخاذ قرار بتصوير جزء ثانٍ منه.

وفي سؤال لها عن رأيها بمستوى الدراما السوريّة من خلال إنتاجات موسم 2019، أوضحت رشا أنها لم تشاهد أي عمل سوري في رمضان، لانهماكها بالتصوير، لافتة إلى أنها باشرت مؤخراً متابعة بعض الأعمال التي يُعاد عرضها، وتابعت: “أعتقد أن (#مسافة_أمان) عمل جيد لأن الناس أشادوا به، كما أنه ضم ممثلين جيّدين ومخرجاً بارعاً، مع أنني لم أشاهده”، وأشارت إلى أن الدراما السوريّة استوعبت الصدمة “هناك شيء ما يمكن أن يقال بعد الحرب، في النهاية لا يصحّ إلا الصحيح، لأن الدراما السورية مؤسَّسَة بشكل صحيح وكل كوادرها جيدة، تتمتع بالموهبة والاحتراف، وأتوقع أن تتمكن من الوقوف على قدميها خلال الفترة المقبلة

أما فيما يتعلق بالخليط الدرامي السوري اللبناني، سواء في الإنتاج أم التمثيل والإخراج، أكدت شربتجي أن الشعبين السوري واللبناني قريبان من بعضهما في العادات والتقاليد واللهجة والبيئة والطبيعة والتاريخ، “بلاد الشام شعب واحد، قسّمها المستعمر ولا يزال، وأنا لا أشعر إلا أننا شعب واحد”، مضيفة أن بيروت هي هوليود الشرق ودمشق بلد الفن والحضارة “عندما تجتمعان تكون أعمالٌ مشتركة تحظى بإقبال جماهيري كبير ”

الرأي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق