أخبار فنيةلايف ستايلمقالاتمميز

خلف سكين الشيف..وجوه نسائية ناجحة تجتمع على الهواء مباشرة

خاص _جويل نيوز

تختلف أصناف الطعام و الوصفات لكن الشغف يبقى واحداً مستمرا يمشي في طريق النجاح .
هذا ما اثبته برنامج ومشيت بطريقي بحلقته الخامسة على هواء فرح Fm بعد استضافته لثلاث قصص نجاح ملهمة انطلقت من حب فن الطهي إلى الابداع المطلق.
لكن اللافت ان الحديث لم يتطرق فقط إلى اخبار الطهي بل كان حوار ملهم ومحفز لأصحاب الحلم والطموح .حيث تم استضافة الشيف :
منال مصري : التي تناولت في حديثها عن بداياتها و عن أهمية الاختيار وتحمل مسؤولية الاختيار و الاستمرارية بمشروع الحياة ، كما وجهت حديثها لأصحاب المشاريع الصغيرة لإفادتهم من خبرتها ومسيرتها بالعمل على مدار خمس سنوات ونصف حيث كانت اولى الفتيات الدمشقيات اللواتي أقمن هكذا مشاريع .

و من اللافت ظهور جانب مختلف للشيف منال كان منال الامرأة التي تحدثت عن الإلهام و القوة ووجهت رسالتها للنساء لتحثهم على الوقوف وتحمل المسؤولية وعدم الإتكالية.
وفي الفقرة الثانية : استضافت اليسار احمد معدة ومقدمة البرنامج .

الشيف نتالي كسيري: في حوار مؤثر جدا بين الدمعة و الإصرار والذكريات.
فتحدثت نتالي بكل شفافية عن قصتها التي دفعتها “لتحويل المر في حياتها إلى كمشة سكر. ”
كما تحدثت الشيف نتالي عن بداياتها بالتقطيع بواسطة “كاسة الشاي” وعن المصاعب الحياتية والمادية التي تجاوزتها بقوة لا مثيل لها .

اما عن نتالي الامرأة فكان لها اثر خاص فوجهت رسالة إلى كل سيدة وفتاة لتستمر بالرغم من الظروف الاجتماعية و الظروف الخاصة الصعبة والمتعبة وتحدثت مشروعها القادم الذي سيتم فيه استلام كافة أنواع المناسبات بكل تفاصيلها “حلويات ، تصوير،مكياج،أزياء”
اما في الفقرة الثالثة : تم الاتصال مع الشيف سراب خضرا التي تحدثت عن دراستها الفندقية و عملها كشيف رئيسي في منشأة سياحية وعن صعوبات هذا العمل اجتماعيا و بدنيا لكن الشغف يكون دائما الدافع للاستمرار و النجاح .

ووجهت سراب حديثها إلى نقطة مهمة جدا وهي الحفاظ على السلامة الصحية للطعام ضمن المنشآت السياحية . وعن ضرورة الاهتمام بأدق التفاصيل الصحية وتحمل مسؤوليتها . كما وجهت سراب رسالتها لكل فتاة تدرس دراسة مشابهة او تعمل عملا مشابهاً لعملها.

وفي نهاية كل فقرة قامت كل شيف بتوجيه رسالة من تجربتها الخاصة لأصحاب الطموح والحلم.
ليُختم اللقاء بكل واقعية تعكس كواليس قصص النجاح .. ليكون لقاء ملهم و فعّال وحقيقي .
و في زمن الوجبات السريعة ..يفوز الطبق السوري وتفوز السيدات السوريات.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق