أخبار فنيةمميز

بسبب التنمّر ضد الرجال… دعوى قضائية ضد رضوى الشربيني

تقدم المحامي المصري علاء مصطفى بدعوى قضائية طالب خلالها بمحاسبة والتحقيق مع الإعلاميتين رضوى الشربيني مقدمة برنامج “هي وبس”، والإعلامية مفيدة شيحة مقدمة برنامج “الستات ميعرفوش يكدبوا” ووقف بث البرنامجين؛ وتسويد الشاشة في وقت البث ليكون ذلك جزاء لمن يحرض على تفكيك وحدة نسيج المجتمع المصري.

وقال “مصطفي” في عريضة دعواه: “أن مقدمتى البرنامج اعتادا في حلقاتهما بالتحريض ضد الرجال والحط من شأنهم وسبهم وقذفهم ونعتهم بصفات سيئة وبذيئة مما يحث على العنصرية والتمييز لصالح المرأة، كما أنهما ابديا على الملأ كراهيتهما وتنمرهما بالرجال، مما كان وما زال له عظيم الأثر السلبي على الأسر والمجتمع المصري بأكمله والرجال على الأخص ‘ مما أدى إلى زيادة بنسب معدلات الطلاق .

وأكد المحامي المصري، أن الإساءة لجنس معين يعد تكديراً للسلم والأمن العام، وهدم الاستقرار وكيان الأسر المصرية المرتبطة.

ومن جهتها، صرحت الإعلامية مفيدة شيحة أنها لم تعلم بتلك الدعوى إلى الآن، وأنها ستترك الأمر الفاصل إلى القضاء قائلة: “وماله تمام معنديش أي مشكلة، أنا مكنتش أعرف إن في دعوى ولا أعرف مين المحامي”.

وأضافت “شيحة”: أن لرافع الدعوى مطلق الحرية لو رأى أن البرنامج يمثل خطورة علي المجتمع، مضيفة: “المجلس الأعلى للإعلام سبق ورفض دعوى متشابهة بنفس الأسباب، ولكن لو المحامي عنده وجهة نظر تانية فهي تحترم ومعنديش أي مشكلة، وأكيد المحامي على دراية بالإجراءات القانونية ويقدر ينفذها وربنا يوفق الجميع”.

وفي وقت سابق، هاجمت الدكتورة أشجان نبيل استشاري العلاقات الأسرية والتطوير المجتمعي، خلال حوارها ببرنامج “أصعب سؤال” الذي يبث عبر فضائية “الصحة والجمال”، رضوى الشربيني قائلة: “رضوى حطت نفسها فى الترند.. وجاهلة لما تقول، وإن أكبر عدو للمرأة هى المرأة نفسها، وعلقت على كلام رضوى الشربيني للسيدات قائلة: “ما تقوله رضوى تحريض وغير مبني على علم”.

وأشارت أشجان إلى أن رضوى تهاجم الرجال، وتحرض السيدات على عمل المشكلات، دون أن تعرف الفرق بين الرجل وشبيه الرجل، ولذلك تحرض السيدات على خلق المشكلات، مؤكدة أن التمييز المجتمعي والتفرقة بين الرجل والمرأة جاء لتدمير الأسرة المصرية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق