أخبار فنيةمميز

المحطات التلفزيونية اللبنانية على حافة الإفلاس ومهددة بالإغلاق !

الأزمة الإقتصادية في لبنان الى تصاعد وبدأت تلقي بظلالها على وسائل الإعلام اللبنانية المتلفزة فبعد فشل المفاوضات بالعودة إلى قمر النايل سات بسبب العجز المالي عن تسديد رسوم الإشتراك السنوية لإدارة القمر دخلت المحطات اللبنانية مرحلة التقشف الإقتصادي وضغط النفقات ليبدأ تلفزيون «الجديد» بصرف 40 موظفاً كخطوة مبدئية ، لتعلن LBCI، أنها قد تستغني عن مجموعة من الموظفين قريباً إذا لم تأتي الأموال الإسعافية لمواجهة أزمتها المالية ، أما قناة otv فضلت التروي وقامت بإجراء اسعافي منحت العاملين فيها نصف راتب فقط على مبدأ ( ورجي عذرك ….. )

فيما تفيد الأنباء الواردة من بيروت عن قيام وجوه إعلامية لبنانية من الصف الأول عن ترددها المستمر على مقر إحدى القنوات السورية الخاصة التي تبث من العاصمة بيروت بهدف كسب ود القائمين على إدارتها على أمل الحصول على فرصة عمل في تلك المحطة وتشير المعطيات الأولية أن الأزمة الإقتصادية قد يكون لها الأثر الكبير في إغلاق معظم المؤسسات الإعلامية اللبنانية في بقي الوضع على حاله.

مواقع

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق